شبكة ومنتديات ابن الشيخ الكبير
اهلا ومرحبا بكم على شبكة ومنتديات ابن الشيخ الكبير للفلك والروحانيات وعلاج السحر بالقران الكريم
يسعدنا ويشرفنا تسجيلكم معنا
فأهلا ومرحبا بكم جميعا

شبكة ومنتديات ابن الشيخ الكبير للفلك والروحانيات وعلاج السحر بالقران الكريم
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول
اهلا ومرحبا بكم اخوانى واخواتى فى هذا الصرح الرائع نسعى دائما لخدمتكم وتقديم كل ماهو جديد ومتميز على منتدياتنا المتميزة
يستقبل الدكتور محمد جميع اتصالاتكم واستفساراتكم  الخاصة بعلاج حالات المس واللبس والسحر على مدار الساعه على الارقام الاتيه (00201220735045 )  او على (  00201090571345 ) مع خالص تمنياتنا بالشفاء العاجل


شاطر | 
 

  تاريخ معبد الأقصر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشيخ الدكتور
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 5190
تاريخ التسجيل : 27/05/2013

مُساهمةموضوع: تاريخ معبد الأقصر   الإثنين مايو 19, 2014 10:22 pm

في الماضي كانت المواكب الدينية تنتقل بين مجمع معبد الكرنك ومعبد الأقصر على طول الطريق من آباء الهول طوله 2,5 كيلو متر. وكان يحف الممر ألف من آباء الهول أكبر من الحجم الطبيعي من وراءها حدائق ومسابح. وقد بنيت ستة هياكل مركبية مشابهة لتلك التي في متحف الكرنك المفتوح الآن، عند فواصل على طول الطريق وهي أبنية يستريح فيها أولئك الكهنة الذين يحملون تمثال آمون أو يقيمون مراسم من معبد إلى آخر. والهيكل الذي في أقصى الشمال من هذه الهياكل يقع خارج باب العمارة مباشرة بالكرنك؛ أما الذي في أقصى الجنوب فكان يقع في الفناء الأول بمعبد الأقصر.
في بداية الدولة الحديثة وقبل أن يُبنى طريق آباء الهول كانت هناك قناة مملوءة بالماء تجري هنا وتبحر المراكب المقدسة عليها بين الكرنك والأقصر. وبحلول أواخر الدولة الحديثة حيث تقدمت وزادت الاحتفالات التي حددها القمر في التقويم وبدأت تخرج عن موسم الفيضان السنوي، لم يكن هناك ما يكفي من الماء لتسيير وتعويم هذه المراكب فردمت القناة وعُبّدت. ومن ثم انتقلت المواكب على الأرض أو على النيل.
 وقد بدأ طريق آباء الهول في الدولة الحديثة لكنه لم يتخذ شكله النهائي إلا في عهد نكتانيبو الأول من الأسرة الثلاثين. ولم تكشف أعمال التنقيب سوى عن قليل من الامتدادات القصيرة لطريق آباء الهول وأفضلها حفظا يمتد إلى مئات أمتار قليلة شمالا أمام معبد الأقصر، وحوالي خمسة وثلاثين من آباء الهول مكشوفة على جانبي الطريق المعبّد. وتغطي الطريق الأشجار والمساحات العريضة من الأعشاب، وتزدهر الأزهار في موسمها وتنعدم الضوضاء في المدينة المجاورة مما يبعث السعادة. وما أحسن التمشية على طول الطريق الموكبي والإعجاب بالمنشئات القديمة والاستمتاع بالمنظر الرائع الذي تمنحه بوابة المعبد الأولى.
 


في القديم كان هناك مجمع ممتد من المباني يحيط بمعبد الأقصر. كانت مدينة الأقصر منطقة من الشوارع الضيقة التي كانت تتمعج وتلتف بين الأسواق والورش وحظائر الحيوان والبيوت المبنية من الطوب اللبن والتي تتراوح بين أكواخ وڤلل. وقد وصف الروائي الفرنسي جـوستاف ڤلوبير مركب المعبد كما ظهر في القرن التاسع عشر: " البيوت المبنية بين تيجان العواميد؛ ويجثم الدجاج والحيوان ويعشش في أوراق اللوتس الحجرية الكبيرة. وتكوّن جدران الطوب العاري أو الطين أقساما بين البيوت؛ وتجري الكلاب نابحة على طول الجدران. "ولعل الأقصر كانت تبدو خارج سور المعبد مشابهة كثيرا قبل 2500 سنة. وقد هدمت بعض المنازل التي رآها ڤلوبير في 1855. لكن باستثناء منطقة صغيرة من مدينة ترجع إلى العصر الروماني غرب طريق آباء الهول، معظم الأبنية الحضرية القديمة لا تزال ترقد تحت الأقصر الحديثة. ومن غير الراجح أن تقوم أعمال التنقيب بالكشف عنها في أي وقت قريب نظرا للتكلفة التي تقتضيها. الأسواق والورش وحظائر الحيوان والبيوت المبنية من اللبن تتراوح بين أكواخ وڤلل. ونجاح هذا العمل غير يقيني. ولقد تأثرت الجدران الحجرية المنقوشة تأثرا سيئا بالمياه الجوفية المرتفعة بحيث تهدمت الأسطح المزخرفة. أما جدران المعبد المبنية من الطوب اللبن التي تمثل الأبنية المساعدة فقد كان حظها أسوأ: فكثير منها ببساطة تلاشى، إذ أدى ارتفاع المياه شديد في 2001 إلى تلف كبير للأطلال عند الطرف الجنوبي للموقع.


ويتواصل العمل لحماية منطقة المعبد اليوم ومن الراجح أن تستمر طويلا في المستقبل. وقد كان هناك حديث عن الكشف عن طريق آباء الهول بكامله، وتنظيف المدينة القديمة حول معبد الأقصر وجعلها متحفا مفتوحا. ولكن هذا من شأنه أن يشق مدينة الأقصر إلى نصفين ويتطلب تحويل الأرض الثمينة القيمة بين الممر والنيل إلى منتزه أو مكان للمشاة فقط. وبسبب التكاليف والسياسات ومتطلبات الحفاظ غير المؤكدة فمن غير الراجح أن تنفذ هذه الفكرة في أي وقت قريب.



وهناك غرب مركب المعبد شارع رئيسي هوالكورنيش يفصل المعبد عن النيل وتحفه صفوف من المصاطب تحت أشجار ظلال صغيرة حيث يجلس الشباب المصري للسمر في نسيم المساء. وجنوب المعبد نجد فندق نيو ونتر پاليس وهو فندق ومول للتسوق آخذ في التداعي مليء بالمحلات وتجار الأقمشة. إلى الجنوب الغربي بيتان من القرن التاسع عشر متداعيان بنيا فوق القرية الرومانية، أحدهما يمثل مقر الحزب الديموقراطي الوطني المصري وهو آخذ في التداعي ببطء. وتقع مستشفى حيوان بروك وسجن المدينة وقسم المطافيء وبائع فخار خلفها. وهي مبنية فوق البلدة القديمة مباشرة. إلى الشرق تملأ مقاطعة العمل بالأقصر بالبائعين المتجولين والبقالين والمطاعم والمحلات وماكدونالدز متميز بالرواج. ويحمل الهواء روائح التوابل والسمك المشوي وقد تسمع صيحات الرجال يبيعون البلح الطيب والعصائر الطازجة وعلب الإسْقُمْرِيّ ومصفوفة محيرة من معدات المنزل الرخيصة، كل هذا ينافس صياح المرشدين السياحيين وكلكسات الحافلات وسرائن مواكب الشخصيات الهامة (تشريفة). وتتميز شوارع سوق الأقصر بأنها ساحرة (ويُقام السوق الأسبوعي الكبير صباح كل ثلاثاء) وهو جدير بالاستكشاف. ولكن لكي تتذوق  معبد الأقصر خاليا من التداخلات الحديثة من الضروري التعمق داخله حيث جدرانه الحجرية القديمة تحجب مناظر الأبنية الحديثة وكذلك الأبنية. خير من هذا أن تزور في المساء حيث تضاء الجدران ويلف الظلام المعبد بعباءته لفا. يدخل الزائرون إلى المعبد اليوم من الكورنيش في الغرب.  وقد كان هناك مدخل قريبا جدا هنا أيضا ودون مستوى الشارع. على حافة النيل يستطيع المرء  أن يرى أحجار مرسىً بُنِيَ لاستقبال المراكب المقدسة والسفن الأخرى التي كانت تصل وترحل عن المعبد في أيام العيد.

 


وهناك طريق حجري يؤدى شرقا من المدخل عبر منطقة مفتوحة أخليت حديثا من الكتل الحجرية المنقوشة بالكتابات، على طول خرائب الحصن الروماني والمعابد الرومانية، وأقصى الجنوب هناك كنيسة مسيحية. وهناك سلّم عريض يؤدي إلى فناء بناه نكتانيبو الأول بين البوابة الأولى وطريق آباء الهول. قد بنيت العديد من الصروح هنا في العصر الروماني. وقد دمرت كلها تقريبا، ولكن هناك دار عبادة صغيرة مثيرة لاتزال تقف في الركن الشمالي الغربي بناها هادريان وكرّسها لسيرابيس في أوائل القرن الثاني الميلادي. وما هذا سوى واحد من مشاريع البناء العظمى التي قام بها الرومان في مجمع الأقصر عندما حولوا المنطقة إلى رباط حصين حوالي 250 ميلاديا. أما معبد الأقصر نفسه فكان يقع عند مركز هذا المجمع الدفاعي وكان بمثابة معبد لأباطرة الرومان الذين اعتبروا أنفسهم الوارثين الإلهيين للملكية المصرية. في الواقع يجيء اسم الأقصر من العربية "الأقصر" ويعني التحصين وهو بدوره مشتق من الكلمة اللاتينية "كاستروم" وهي كلمة بمعنى التحصين. وكان المعبد يسمى أيضا "معبد آمون في الأوبيت" "أميني إم أوبيت" أو "الهيكل الجنوبي". مثل معابد الكرنك خضع معبد الأقصر لتغييرات عديدة وإضافات على مدى ثلاثة آلاف عام مضت ومن غير شك قد كان هناك معبد يقف في الماضي ويرجع إلى الدولة الوسطى على الموقع، وربما كان هناك معبد من الدولة القديمة كذلك قبله. ولدينا شاهد يقيني على أن الملكة حتشبسوت بنت هنا في الأسرة الثامنة عشرة. ولكن أولى المباني التي نراها اليوم قد شيدها أمنحوتب الثالث، هو ورمسيس الثاني كانا مسئولين عن معظم صفوف أعمدة المعبد الهائلة وأفنيته. وفيما بعدُ قام البطالمة وحكام الرومان بإعادة زخرفة هائلة، كذلك الكهنة المسيحيون وشيوخ الإسلام. أما تاريخ الأقصر المعماري فهو أقل تعقيدا من تاريخ صروح الكرنك ولكننا نضطر أن نرجع إلى الورى ونسير القهقرى في الزمان حين ندخل المعبد ونستكشف أجزائه العديدة.



وعلى طول التاريخ كان معبد الأقصر مكان إقامة الرب آمون الانتصابي ذي العلاقة الوثيقة بفكرة الخصوبة وإعادة الشباب، وكل عام كان يُحمل تمثال آمون الكرنك في معبد الأقصر لتحية آمون في الأوبيت (آميني إم إوبيت)، كان يسمى "عيد الأوبيت الجميل". وقد كان الاحتفال من أهم الاحتفالات في التقويم الديني. ونرى الموكب بين المعابد وما أقيم من احتفالات بالأقصر على الجدران الخارجية لهيكل ومعبد رمسيس الثالث في الفناء الكبير بالكرنك وعلى جدران وصفوف أعمدة أمنحوتب الثالث في معبد الأقصر ومن بين وظائفه العديدة كان من غرض العيد إعادة توكيد سلطة الملك ورباطه بالأجداد الملكيين وصلته الوثيقة بالآلهة. وكان احتفالا ملكيا لإعادة الشباب وإعادة ترسيخ سلطة الأرباب على مصر. وقد احتُفل بهذا العيد في الشهر الثاني من الصيف خلال فيضان النيل السنوي.

_________________
الشيخ الدكتور للفلك والروحانيات وعلاج السحر بالقران الكريم
عمل جميع الخواتم الروحانية والاحجار الكريمة
تعليم الروحانيات وكيفية الاستفاده من هذا العلم
كشف عن المقابر الفرعونية والمغارات والدفائن  
جلب الحبيب وفى اسرع وقت
ارجاع الزوج والزوجه
رد المطلقة
سرعه زواج البائر

للاتصال والاستفسار
من حميع انحاء العالم على الموبايل
00201097373590

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abo-nada.akbarmontada.com
زهرة 84

avatar

عدد المساهمات : 134
تاريخ التسجيل : 30/10/2016
العمر : 35
الموقع : تونس

مُساهمةموضوع: رد: تاريخ معبد الأقصر   الخميس نوفمبر 03, 2016 8:03 am

ماشاء الله عليك دكتور محمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تاريخ معبد الأقصر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة ومنتديات ابن الشيخ الكبير  :: «۩۞۩- منتديات الدورات التعليمية فى العلم الروحانى والبحث والتنقيب وتحليل الاشارات-۩۞۩» :: منتدى الحضارة المصرية الفرعونية القديمة-
انتقل الى: